توبمصر

السيسي يعلن توصيات المؤتمر الوطني السابع للشباب ويكلف الحكومة ببحثها

اختتم الرئيس عبد الفتاح السيسي، أعمال المؤتمر السابع للشباب الذي عقد على مدار يومين، بكلمة عرض فيها مجموعة التوصيات والقرارات التي اتخذها المؤتمر وكلف الرئيس بها الحكومة للبدء في تنفيذها على الفور.

وقال الرئيس السيسي إننا الآن نقف سويًا على أرض عاصمتنا الجديدة والتي تمثل حلم المستقل بوطن عزيز ومستقر وثابت وقادر على احتواء أبناءه، وطن عظيم يجتاز التحديات ويعبر الصعاب بإرادة شعب ثار.

وأضاف الرئيس خلال اختتام فعاليات المؤتمر الوطني للشباب : ” إنني أوكد لكم اليوم وأسجلها للتاريخ أن هذا الوطن العظيم يخوض غمار التحدي ويسعى للبناء، نخوضها جميعا بكل الشرف والثقة، واستقر يقيني بأننا أمة لن ترضى بغير المجد بديلا، وستظل تواجه تحديات عظيمة بحكم تاريخها ومجدها”.

وأردف السيسي : ” منذ أن توليت المسئولية بتفويض منكم تمسكت بالمبادئ سواء في الحارة المصرية الأصيلة أو المؤسسة العسكرية العريقة، ولولا إرادة المصريين ما كنا لنعبر كل تلك التحديات وما كان العالم ليستجيب لرؤيتنا، فالمواطن المصري هو البطل الحقيقي للبقاء والبناء، ويأتي في الطليعة شبابنا المتحمس الواعي الذي يتصدر المشهد الوطني مقاتلا ودارسا وعاملا وفلاحا يزرع سنابل الأمل ومبدعا يثري النفوس وتبلغ سعادتي مداها وأنا أشارك شباب مصر مؤتمرها الوطني ويزداد إعجابي بهم كل مرة أتابع حوارهم الراقي، وأوكد أن ما يجمعنا من مساحات مشتركة أكثر بكثير مما يفرقنا، فقد اجتمع شباب مصر من برنامج رئاسي وشباب الجامعات والباحثين والأحزاب وقد جمعهم حب مصر”.

وفي الختام أعلن الرئيس مجموعة من التوصيات كالآتي :

أولًا : تحويل نموذج محاكاة الدولة المصرية إلي حالة حوارية دائمة من خلال تشكيل مجموعات عمل من برنامج رئاسي وشباب الجامعات والباحثين والأحزاب لتكون على اتصال دائم بالحكومة ومؤسسات الدولة لمناقشة أجندة الدولة.
ثانيًا: تشكيل مجموعات عمل شبابية لمعاونة الدولة على إنجاز المشروعات الكبرى تحت رئاسة مجلس الوزراء والوزارات المعنية .
ثالثًا : قيام الحكومة بتبني العمل على المشروع الحضاري لمنطقة رأس التين مع التأكيد على المطورين العقاريين لتنفيذ هذا المشروع.
رابعًا : بحث جميع التوصيات الصادرة من قبل مجلس الوزراء ورفع تقرير بها ومناقشة تنفيذها.
خامسًا: إطلاق المشروع القومي لتنمية القرى الأكثر احتياجًا ( حياة كريمة ) وتحقيق التكامل بها.
سادسًا : تكليف مجلس الوزراء بوضع تصور لقانونيّ المحليات ومجلس الشيوخ والتقدم بها لمجلس النواب في دور انعقاده.
سابعًا : تكليف شباب محاكاة الدولة المصرية للبدء في تنفيذ استراتيجية التسويق الحكومي بشكل فوري.
ثامنًا : تكليف الحكومة بإقامة مركز تدريب بمقر العاصمة الإدارية الجديدة على أن يشمل المقر مركز تدريب للشباب العربي الأفريقي.
تاسعًا : – تكليف مجلس الوزراء بإطلاق المشروع القومي للتحول الرقمي وتنفيذ منظومة الحوكمة على أن يبدأ بمدينة بورسعيد

وأكد الرئيس أن ثقته المطلقة في عبقرية مصر يدفعنا للبحث عن الأمل والحلم الذي لا يمكن تحقيقه إلا بالشباب المصري ، والمواطن المصري خاض المعركة بصمود لإجراء الإصلاح الاقتصادي بوطنية ووعي، مواجهًا الإرهاب بتضحية عظيمة من أبناءه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق