العالم

كوريا الجنوبية: نراقب التحركات العسكرية لجارتنا الشمالية ومستعدون للرد

ذكرت وزارة الدفاع في كوريا الجنوبية اليوم الأحد “أن جيشنا يراقب عن كثب جميع التحركات العسكرية في كوريا الشمالية ومستعد للرد عليها في أي وقت”.

وأفادت وكالة أنباء “يونهاب” الكورية الجنوبية على موقعها الإلكتروني بأن ذلك جاء ردا على البيان الذي أصدرته أمس شقيقة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج-أون، والنائبة الأولى لرئيس اللجنة المركزية لحزب العمال الكوري، والذي حذرت فيه من أن كوريا الشمالية قد تتحرك عسكريًّا ضد نظيرتها الجنوبية.

وشددت وزارة الدفاع الكورية الجنوبية على ضرورة الالتزام بالاتفاقية العسكرية الموقعة بين الكوريتين يوم 19 سبتمبر الماضي؛ من أجل إحلال السلام في شبه الجزيرة الكورية ومنع التصادمات العرضية، وأضافت “نأخذ الوضع الحالي على محمل الجد، ونراقب عن كثب تحركات كوريا الشمالية”.

وأوضحت مصادر أن وزير الدفاع الكوري الجنوبي جونج كيونج-دو عقد اجتماعا طارئا، في وقت سابق اليوم، لاستعراض الاستعدادات العسكرية ومناقشة التدابير المستقبلية.

كانت “كيم” قد قالت أمس، في بيان لها، “أشعر أن الوقت قد حان للقطيعة مع السلطات الكورية الجنوبية، وسنتخذ قريبًا إجراء”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق