العالم

منظمة الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية “فتاكة” لـ”كورونا” في الشتاء المقبل

أكد مكتب منظمة الصحة العالمية في روسيا  أن تقدير مستوى الوفيات مهمة صعبة فيما يخص عددا كبيرا من الأمراض، وأن عدوى فيروس كورونا ليس استثناء في هذه الحالة، متابعا: من أجل إجراء تقييم نهائي لمعدل الوفيات الناجمة عن جائحة كورونا ككل، لا بد من انتظار مزيد من الدراسات لبيانات الوفيات على النطاق العالمي.

وأضاف مكتب منظمة الصحة العالمية في روسيا أنه يعد تقدير معدلات الوفيات تحديا كبيرا بالنسبة للعديد من الأمراض، فعلى سبيل المثال ، تعتمد منظمة الصحة العالمية النموذج العلمى لإعداد تقاريرها العالمية الخاصة بتقدير عدد الوفيات الإضافية التي يمكن أن تكون ناجمة عن الإنفلونزا، ويرجع ذلك إلى حقيقة أن ليس كل من يموت ولديه أعراض الأنفلونزا، يتم اختباره للكشف عن الفيروس.

وفى وقت سابق أكدت منظمة الصحة العالمية أنه لا يوجد دليل على أن فيروس كورونا ينتقل عن طريق العملات المعدنية أو الورقية النقدية، مشيرة إلى أنه لابد من غسل اليد بالماء والصابون بعد لمس العملات أو تبادلها مع الأشخاص الأخرين.

وأضافت منظمة الصحة العالمية، أنه من باب الحذر، يجب عدم لمس العينين أو الفم أو الأنف أو الوجة أثناء تداول العملات أو بعد تداولها.

وكان قد حذّر مسئول بارز بمنظمة الصحة العالمية من أن أوروبا قد تواجه “موجة ثانية قاتلة” من تفشى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) فى الشتاء المقبل، مشددا على أن الجائحة لم تنتهى بعد.

وقال هانز كلوج، المدير الإقليمى لمنظمة الصحة العالمية فى أوروبا، إن الدول الأوروبية، التى بدأت فى تخفيف قيود الإغلاق، يجب أن تتأهب لموجة ثانية فتاكة لتفشى (كوفيد-19) فى الشتاء، مضيفا أن الآن “هو وقت الاستعداد، وليس الاحتفال”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق