العالم

“ووهان” الصينية تقرر إجراء اختبار لجميع سكانها لرصد حالات الإصابة بدون أعراض

قررت سلطات مدينة “ووهان” (الأكثر تضررا بفيروس كورونا في الصين) أنها ستقوم بإجراء اختبارات الحمض النووي لجميع السكان الذين لم يتم اختبارهم من قبل من أجل معرفة عدد الحالات التى لا تظهر عليها أعراض الإصابة بفيروس كورونا الجديد (كوفيد-19).

وذكرت سلطات “ووهان” -في بيان اليوم- أنه تم اتخاذ القرار نظرا لاستمرار المدينة المتضررة بالفيروس في الإبلاغ عن زيادات يومية في الإصابات بدون أعراض، ما أثار قلق المواطنين.

وأوضحت السلطات أن الاختبار واسع النطاق يهدف إلى تحديد الحالات بدون أعراض والحجر عليها في الوقت المناسب، وخلق بيئة آمنة لاستئناف العمل في المصانع والشركات والمدارس.

وكانت “ووهان”، التي يبلغ عدد سكانها حوالي 10 ملايين شخص، أجرت في السابق أكثر من 3 ملايين اختبار للحمض النووي.

وستعطي الاختبارات المقبلة أولوية للمجمعات السكنية التي كانت قد أبلغت سابقا عن إصابات بالعدوى، فضلا عن المباني القديمة والمكتظة بالسكان. وسترسل وكالات الاختبار فرقا إلى المناطق المستهدفة للحصول على العينات، بدلا من مطالبة السكان بالذهاب إلى المستشفيات.

وسجلت “ووهان” مؤخرا ست حالات إصابة مؤكدة جديدة بكوفيد-19، منهية بذلك سجل النمو الصفري الذى كانت تحتفظ به منذ أكثر من شهر، وكانت جميع الإصابات الجديدة لحالات بدون أعراض من مجمع سكني قديم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق