اقتصادالعالم

تقريرلا الوظائف: الاقتصاد الأمريكي يفقد 20.5 مليون وظيفة خلال أبريل والبطالة تصل إلى 14.7%

فقد الاقتصاد الأمريكي أكثر من 20 مليون وظيفة خلال شهر أبريل، في أكبر هبوط شهري له على الإطلاق، ليوضح حجم التبعات الاقتصادية المدمرة لفيروس كورونا.

سجل تقرير الوظائف في القطاع الخاص غير الزراعي خسارة 20.5 مليون خلال شهر مارس، بينما أشارت التوقعات لهبوط 21 مليون وظيفة، وفق وزارة العمل. وتعزى تلك الأرقام إلى الإغلاق الإجباري من الحكومة، وتراجع نشاط المستهلك، ما أجبر الشركات على تسريح العاملين.

يأتي هذا في أعقاب تراجع 701,000 خلال شهر مارس، عندما انتهى 113 شهر من النمو في سوق العمل. ومحا السوق ما سجل من وظائف منذ الركود العظيم.

ارتفعت معدل البطالة لـ 14.7%، وهو ارتفاع سجلته الولايات المتحدة بعد الحرب، بقفزة نسبتها 4.4% خلال الشهر الماضي.

وتقدم 33 مليون أمريكي بطلبات إعانة البطالة خلال الأسابيع السبعة الماضية. وسط تزايد القيود للبقاء في المنزل، الهادف لتخفيف حدة تفشي فيروس كورونا.

وتضيف تلك البيانات إلى الضغط المتزايد على الولايات لتعيد فتح أبوابها الاقتصادية لتفادي مزيد من الخراب الاقتصادي.

وتنتعش العقود الآجلة للمؤشرات الأمريكية، ليصعد داو جونز 30 مقدار 1.11% بعدد نقاط 259 نقطة، وناسداك يسجل الآن 0.96% بـ 86.50 نقطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق