اقتصادالعالم

”الإسلامي للتنمية” يقدم 444.5 مليون دولار لدعم 9 دول لمواجهة كورونا

قدمت مجموعة البنك الاسلامي للتنمية 444.5 مليون دولار ل9 دول أعضاء لمساعدتها في مكافحة وباء كورونا المستجد وذلك كجزء من البرنامج الاستراتيجي الذي أعلنته مجموعة البنك للتأهب والاستجابة لجائحة “كوڤيد-19” عبر مساعدة الدول الأعضاء بمبلغ 2.3 مليار دولار.

وعقد الدكتور بندر حجار رئيس مجموعة البنك الإسلامي للتنمية اجتماعات افتراضية مع محافظي البنك بالدول الأعضاء لمناقشة تداعيات وباء كورونا على بلادهم وخلال هذه الاجتماعات قام بتقييم استعدادات هذه الدول للتعامل مع الأزمة الصحية والتداعيات الاقتصادية للوباء، وبخاصة التأثير المتوقع على المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

وذكر بيان للبنك اليوم الجمعة أن الاجتماعات الافتراضية مع تسعة محافظين للبنك أسفرت عن تقديم حزم مالية متنوعة تتراوح بين 15 و250 مليون دولار، لدعم كل دولة عضو في جهودها للتعامل مع أزمة “كورونا” وأوضح البيان أنه تم عقد اجتماع افتراضي مع بيرات البيرق وزير الخزانة والمالية التركي، لتقديم دعم لتركيا بحزمة تبلغ 250 مليون دولار أمريكي.

ودعا حجار وزير المالية والتخطيط والتنمية الاقتصادية بجمهورية أوغندا ماتيا كاساوا لاجتماع افتراضي لمناقشة تقديم دعم عاجل بحزمة تبلغ 20,2 مليون دولار، وناقش مع وزير الاقتصاد والمالية بجمهورية مالي الدعم من مجموعة البنك بحزمة تبلغ 22.5 مليون دولار، واجتمع مع وزيرة التخطيط والتنمية بجمهورية “كوت ديفوار” كابا نيالي لمناقشة الدعم من مجموعة البنك بحزمة تبلغ 46.2 مليون دولار.

كذلك دعا رئيس المجموعة وزير المالية بجمهورية المالديف لاجتماع افتراضي لمناقشة الدعم لجمهورية المالديف بحزمة تبلغ 25,6 مليون دولار، والتقى أيضا وزير مالية سيراليون جاكوب جوسو سافا باجتماع افتراضي لتقديم دعم بحزمة تبلغ 25 مليون دولار. كما اجتمع بوزير الاقتصاد والمالية لجمهورية غينيا بيساو لتقديم حزمة تصل إلى 15 مليون دولار، وناقش مع وزير الاقتصاد والتخطيط التنموي بجمهورية تشاد عيسى دوبرانجي تقديم دعم بمبلغ 20 مليون دولار. واجتمع افتراضيا مع عبدالله بايوشان الوزير الاول المسئول عن التخطيط والتنمية ومحافظ البنك في جمهورية بنين لمناقشة جهود مكافحة فيروس كورونا، وتقديم دعم لجمهورية بنين قدره 20 مليون دولار لمساعدتها على احتواء الجائحة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق