العالم العربيتوب

لبنان يدين الاستهداف الإسرائيلي الصاروخي لسيارة لبنانية داخل سوريا

أدانت وزارة الخارجية اللبنانية الغارة التي نفذها الطيران الحربي الإسرائيلي أمس ضد سيارة لبنانية في نطاق بلدة سورية تقع على الحدود المشتركة بين البلدين، مشيرة إلى أنها ستتقدم بشكوى إلى مجلس الأمن ضد إسرائيل.

وذكرت الخارجية اللبنانية – في بيان لها اليوم – أن العدوان الذي قامت به طائرة حربية إسرائيلية من دون طيار، استهدف سيارة مدنية لبنانية بصاروخين في منطقة (جديدة يابوس) على نحو عرّض من في داخلها لخطر الموت.

وأكدت أن هذا الاعتداء يأتي كجزء من “سياسة إسرائيل العدوانية الدائمة تجاه لبنان”.. مشيرة إلى أن وزير الخارجية ناصيف حتي، أعطى تعليماته إلى مندوب لبنان الدائم لدى الأمم المتحدة لتقديم شكوى إلى مجلس الأمن الدولي إزاء هذا الخرق الواضح والصارخ لسيادة لبنان.

يشار إلى أن الغارة الإسرائيلية كانت تستهدف سيارة رباعية الدفع تابعة لحزب الله، دون أن تتضح على وجه التحديد هوية من كان يستقلها، حيث أطلق صاروخ أول لم يصبها الأمر الذي أتاح لركاب السيارة أن يفروا منها بسرعة، قبل أن يدمرها صاروخ ثان.

يشار إلى أن سلاح الجو الإسرائيلي كثّف طيلة الأيام الماضية من تحليق طائرات الاستطلاع والطائرات الحربية في الأجواء اللبنانية لساعات طويلة ممتدة وعلى نحو غير معتاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق