توبمصر

تعليق العمل بمستشفى مار مرقس بالإسكندرية للتعقيم بسبب “كورونا”

أعلن مستشفى مار مرقس التخصصي بسيدي بشر شرق الإسكندرية، التابع للكنيسة القبطية، اليوم الاثنين، تعليق العمل بأقسام المستشفى كإجراء احترازياً ووقائياً بغرض التعقيم والتطهير.

وقال المستشفى فى بيان له، أن ذلك يأتي بالتنسيق مع وزارة الصحة حرصاً على صحة العاملين والمرضي المترددين على المستشفى، مؤكدا أنه سيتم معاودة العمل بصورة طبيعية بعد انتهاء عملية التعقيم والتطهير.

وأضاف البيان، أن ذلك جاء بعد تبين ظهور أعراض المرض “كورونا”، على أحد العاملين بقسم الاستقبال، وقد بادر المستشفى بالإبلاغ وتحويله إلى مستشفى الحميات للعلاج.

وأضاف البيان، “ينفي المستشفى بشكل قطعي وجود أي من العاملين فيه بالحجر الصحي بالمستشفى كما يشاع على وسائل التواصل الاجتماعي، مؤكدا أنه ملتزم التزاماً دقيقاً بتنفيذ جميع المعايير الوقائية والاحترازية وسبل مكافحة العدوى منذ بداية الأزمة”.

وتابع بيان المستشفى، “أن المستشفى لم يتوانى عن دوره بالتعامل مع جميع المرضى وتقديم خدماته الطبية لجميع المترددين عليه بمبدأ الشفافية والأمانة، وخلال ذلك تبين وجود بعض المرضى المشتبه بإصابتهم بفيروس كورونا المستجد، وتم التعامل معهم طبقاً للبرتوكول المنشور والموصي به من وزارة الصحة بتحويلهم لمستشفى الحميات دون حجزهم بأي من أقسام المستشفى الداخلية”.

وناشد مستشفى مار مرقس التخصصي، المواطنين بالإسكندرية بتقديم الدعم المعنوي للأطقم الطبية وعدم الانسياق وراء الشائعات حتى تستطيع مواصلة العمل لتقديم خدمة الرعاية الصحية للمرضى في تلك الظروف العصيبة التي تمر بها البلاد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق