توبرياضةمصر

الداخلية ترفع درجة الاستعداد القصوى لتأمين نهائي أمم إفريقيا

رفعت الأجهزة الأمنية بوزارة الداخلية استعداتها للحالة القصوى لتأمين نهائي كأس الأمم الإفريقية بين منتخبي الجزائر والسنغال، والمقرر إقامته غدا الجمعة على ستاد القاهرة الدولي.

وقال مصدر أمني بالوزارة، إن اللواء محمود توفيق، وزير الداخلية، وجه باتخاذ جميع التيسيرات اللازمة لاستقبال مشجعي المنتخبات بالموانئ والمطارات، واتخاذ جميع الإجراءات الأمنية لحماية المنشآت الهامة والحيوية، وإحكام الرقابة على الطرق والمحاور المؤدية للاستاد القاهرة الدولي، وتسهيل دخول وخروج المشجعين للمبارة؛ لضمان توفير المناخ الآمن للمواطنين والمنتخبات المشاركة والضيوف والجماهير.

وأوضح المصدر أن خطة التأمين تضمنت نشر أقوال وارتكازات أمنية، والدفع بقوات التدخل والانتشار السريع بكافة المحاور والمناطق المهمة والحيوية، وتجهيزها بالعناصر المدربة على التعامل الفورى مع جميع المواقف الأمنية للحفاظ على الأمن والنظام، والتعامل بكل حزم وحسم مع كل من تسول له نفسه تكدير السلم والأمن.

وأكد أنه تم تكثيف الخدمات المرورية فى جميع شوارع القاهرة ومختلف الميادين والطرق وعلى المحاور الرئيسية لتسيير حركة المرور، ومساعدة الضيوف والمشجعين للوصول إلى الملاعب بسهولة ويسر، فضلاً عن تكثيف الدوريات والأقوال الأمنية بالشوارع والميادين الرئيسية لبسط الأمن والنظام بالإضافة إلى الإرتكازات والخدمات الأمنية بمحيط المنشآت الهامة والحيوية بخاصة الأثرية في ضوء الإقبال المتوقع من قبل الضيوف على زيارة المعالم الأثرية.

وأشار المصدر إلى دعم رجال المرور بالآليات الحديثة التي تمكنهم من سرعة الانتقال والعمل على تحقيق السيولة المرورية بكافة الشوارع والميادين.

وتابع المصدر الأمني ان إجهزة وزارة الداخلية تسهل كافة إجراءات الضيوف مشيرا إلى انه بمجرد أن تهبط طائرة الضيوف إلى أرض مصر تقوم الأجهزة بإنهاء إجراءات الوصول فى سهولة ويسر، وسط ترحيب تام بهم، وترافق الحافلات التى تقل الضيوف إلى المحافظات التى يقيمون بها خدمات أمنية تضم قوات ذات جاهزية عالية إضافة إلى القوات الثابتة على خط سير الضيوف.

وذكر أن الأجهزة الأمنية ستواجه بكل حزم كل من تسول له نفسه الأضرار بالأمن وتعكير صفو وسلامة الضيوف المواطنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

إغلاق